ZT Charity - шаблон joomla Форекс

fb twitter insta

COM_TAGS_DEFAULT_PAGE_TITLE

نجاحات المقاطعة-العالم العربي

  • بعد ضغوط الأردن تقاطع: هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة تصبح خامس هيئة أممية تنهي عقدها مع شركة جي فوراس (G4S)

     3 تشرين الأول 2017 (عمّان)— ترحب حركة الأردن تقاطع (Jordan BDS) بإنهاء هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة  (UN Women) تعاقدها مع شركة جي فور اس (G4S) لخدمات الحماية المنتفعة من جرائم الاحتلال وانتهاكاته لحقوق الإنسان. وتتوجه بالشكر للهيئة لاتخاذها موقفا يتسق مع المبادئ الإنسانية التي تدعو لها.

    وبهذا تصبح هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة خامس هيئة أممية في الأردن تنهي عقودها مع G4S بعد برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة (WFP) ومنظمة الأمم المتحدة لخدمات المشاريع (UNOPS) وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (UNICEF) والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين (UNHCR). ويحفل سجل شركة G4S بممارسات تنتهك حقوق الإنسان واللاجئين في العديد من الدول، الأمر الذي دفع العشرات من الجامعات والاتحادات والصناديق الاستثمارية وغيرها من المؤسسات حول العالم لإنهاء عقودها مع الشركة وسحب الاستثمارات منها بسبب ضغط حملات المقاطعة. أما محلياً، فقد قادت الأردن تقاطع (Jordan BDS) العديد من التحركات والاتصالات للضغط على الأمم المتحدة ضمن حملة عالمية  انطلقت عام2015  وكان آخر هذه التحركات وقفة أمام (UN Women) في ذكرى النكبة هذا العام شارك بها عدد من مؤسسات المجتمع المدني.

    وتطالب الأردن تقاطع مكتبا برنامج الأمم المتحدة الإنمائي المحلي والإقليمي (UNDP and UNDP MENA) في الأردن، وهي آخر الهيئات الأممية المتعاقدة مع شركة  G4S، بإنهاء تعاقدها معها استنادا لقواعد سلوك موردي الأمم المتحدة والاتفاق العالمي للأمم المتحدة وتقرير المقرر الأممي الخاص في الأراضي الفلسطينية وغيرها من الوثائق الأممية التي وضعتها الأمم المتحدة بنفسها ولنفسها. فمن المؤسف أن يكون موقف منظمة UNDP مخالفاً للمواثيق الصادرة عن الأمم المتحدة ذاتها خلافاً لغيرها من الهيئات التي عبرت بشكل فعلي وملموس عن التزامها بحقوق الإنسان من خلال إنهاء عقودها مع الشركة.

    وتؤكد الأردن تقاطع استمرارها في الضغط على كافة المتعاقدين مع G4S في الأردن، تزامنا مع الضغط المستمر دولياً وعربياً في لبنان والكويت والمغرب حتى تسحب الشركة استثماراتها المتبقية بالكامل في دولة الاحتلال ومن ضمنها تعاقدها مع أكاديمية الشرطة الإسرائيلية في القدس المحتلة.

  • حكم تونسي يرفض ادارة مباراة دولية في الكاراتي، أحد طرفيها اسرائيلي

    رفض حكم دولي تونسي التحكيم في مباراة كاراتي أحد طرفيها يحمل الجنسية الإسرائيلية.

     

  • احتفاء قطري (ملغى) بصهيوني ناعم!

    سماح إدريس  

     بورك ناشطو المقاطعة في دفع دولة قطر إلى إلغاء دعوتها إلى دانيال بارنبويْم. الحق أنّ الاحتفاء القطري بهذا المايسترو الصهيوني الناعم كان سيحمل إزعاجين على الأقل. الإزعاج الأول هو ادعاء الفصل بين الفن والسياسة، عبر الإيحاء أنّ بارنبويْم مايسترو لا قائدُ كتيبة عسكريّة ــ كأن دعوة فنان إسرائيلي صهيوني وفرقتِه إلى دولة عربيّة في ظل استمرار الاستعمار الإسرائيلي لا تعتبر عملاً سياسيّاً بامتياز!
  • القضاء التونسي ينتصر لفلسطين: قرار بمنع التطبيع مع الاحتلال

    وليد التليلي 

    سجّل القضاء التونسي قراراً تاريخياً يُشكّل لأول مرة تجريماً للتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي قضائياً. فقد أصدرت المحكمة الابتدائية في منطقة سوسة التونسية، حكماً قضى بإلغاء رحلتين سياحيتين إلى القدس المحتلة، كانت وكالة سفريات تنوي تنظيمهما، وأذنت للسلطات المختصة بإيقاف إجراءات السفر التي كانت مقررة إلى القدس المحتلة عبر جسر الملك حسين الأردني خلال شهر مارس/آذار الحالي.

  • فنانون من تونس ومصر وسوريا: التّطبيع لن يمرّ في برلين!

    نادين كنعانPop-Kultur 2017 - BDS

    في الوقت الذي تتزايد فيه الجهود الغربية الرامية إلى توريط النخب العربية في أنشطة تطبيعية مع العدو الصهيوني، ربح منطق المقاطعة جولة جديدة في الحرب الثقافية الطويلة والمستمرة مع «إسرائيل». خلال الأيّام الماضية، بُذلت جهود حثيثة من قبل «الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل» (PACBI) و«حملة مقاطعة داعمي «إسرائيل» ــ لبنان» ومجموعة من الأفراد والفنانين والمثقفين الداعمين لهذه القضية، للتحاور مع الفنانين العرب المشاركين في مهرجان Pop-Kultur الفنيّ في برلين، الذي ترعاه سفارة العدو الإسرائيلي.

  • محكمة ألمانية تقضي بأحقية طيران الكويت برفض ركوب شخص إسرائيلي

    اصدرت محكمة ألمانية، اليوم الخميس في فرانكفورت، حكما مفاده أنه لا إلزام على شركة الطيران الكويتية في نقل مسافر  إسرائيلي على متن طائراتها، طالما نصت القوانين المحلية على ذلك.

  • ٧ شركات أردنية تنهي عقودها مع شركة "جي فور اس" المتورطة في جرائم الاحتلال

    توجه الأردن تقاطع (Jordan BDS) الشكر إلى كافة الشركات والمؤسسات في الأردن التي أنهت عقودها مع شركة جي فور اس (G4S)  الأمنية وذلك استجابة لنداء المقاطعة العالمي الموجه ضد الشركة الأم لتواطؤها مع الاحتلال والاستعمار-الاستيطاني الصهيوني.

للتواصل معنا

عنوان: بيروت - لبنان

عبر الهاتف: T: +961 1 858355 | M: +961 3 434643

عبر الايميل: info@boycottcampaign.com

 

fb twitter insta